في ظل موجة الحر الشديدة.. أمهات المختطفين بالحديدة تناشد انقاذ أبنائهن

10/07/2021 11:45:31

  نفذت رابطة أمهات المختطفين في محافظة الحديدة وقفة احتجاجية ناشدت فيها المجتمع الدولي والاقليمي انقاذ أبنائهن المختطفين والمخفيين قسراً في ظل موجة الحر الشديدة التي وصلت درجة حرارة الجو الى 50 درجة مئوية. 

وقالت الأمهات أن أبنائهن يعيشون في سجون ومعتقلات تفتقر لأبسط الاحتياجات من تهوية ومياه وتبريد ويتفاقم معها وضعهم الصحي خاصة مرضى الربو و ضيق التنفس، وتنتشر بينهم الأمراض الجلدية والمعدية. 


وأضافت رابطة أمهات المختطفين في بيان للوقفة أنها رصدت (100) مختطف و مخفي قسراً بمحافظة الحديدة (89) منهم اختطفتهم جماعة الحوثي و(11) اختطفتهم قوات المقاومة المشتركة في الساحل الغربي، جميعهم يحتجزون في سجون بعضها معروفة وبعضها سرية منذ أعوام والبعض تم احتجازهم في (كونيرات معدنية) رغم الحر الشديد في الحديدة مع تغييب تام لحقوقهم وتجاهل لقضيتهم من قبل المنظمات الدولية و الاطراف المتفاوضة. 

وطالب البيان المجتمع الدولي والاقليمي بالضغط والعمل الجاد لإطلاق سراح المختطفين والمعتقلين تعسفاً والمخفيين قسراً من السجون وتقديم الرعاية الطبية وادخال الأدوية قبل فوات الأوان. 

 

وحمل بيان الأمهات جماعة الحوثي وقوات الساحل الغربي المسؤولية الكاملة عن سلامة و حياة أبناءهن المختطفين لديهم، داعياً المنظمات الحقوقية المحلية والدولية والناشطاتين في مجال حقوق الإنسان بالضغط على جهات الاختطاف ومساندة أبناءهن المختطفين والمخفيين قسراً قبل أن يقضوا نحبهم تحت موجة الحر الشديدة. 

 

#حرية_ولدي_أولا

UP