أمهات المختطفين بصنعاء تستنكر انتهاكات الحوثي بحق المختطفين في ظل إتفاق السويد

28/01/2019 16:20:22

رابطة أمهات المختطفين - صنعاء


استنكرت رابطة أمهات المختطفين بصنعاء استمرار انتهاكات جماعة الحوثي المسلحة بحق المختطفين في ظل توقيعهم على إتفاق السويد الرامي إلى إطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسراً.

وقالت الأمهات في بيان للوقفة الاحتجاجية التي نفذتها صباح اليوم الإثنين أمام المفوضية السامية لحقوق الإنسان، أن جماعة الحوثي قتلت "6" تحت التعذيب وبسببه، واختطفت "36" مواطناً في مناطق سيطرتها، كما أنها تمضي في محاكماتها الهزلية بحق المختطفين، وتمنع الزيارات عنهم وتمنع إدخال الطعام والشراب والأدوية لهم، وتحرمهم من التعرض للشمس في سجونها بصنعاء.

وأضاف البيان أن الحوثيون يتعمدون إهمال المختطفين صحياً مع انتشار السل في سجونهم بذمار، وتستمر بإخفاء العشرات، مؤكدة أن كل هذه الإنتهاكات تأتي دون مراعاة للقيمة الأخلاقية والقانونية لإتفاق السويد.

وأكدت الأمهات في بيانهن أنهن ينتظرن نتائج لقاء الأردن الذي بدأت الأسبوع الماضي بعد فشل تنفيذ توقيع اتفاق السويد في وقته المحدد بين طرفي المشاورات الحكومة الشرعية وجماعة الحوثي المسلحة، وتأسف الأمهات لكل هذه المماطلة اللامسؤولة والابتزاز اللاإنساني بحق المختطفين التي كفلتها لهم الأديان وسائر القوانين في الحرب والسلام.

وطالب البيان الأمم المتحدة وهي المخولة بحماية حقوق الإنسان في العالم وهي الراعية لتنفيذ إتفاق السويد والضامنة له بالضغط على جماعة الحوثي لإيقاف هذه الانتهاكات، وفرض حمايتها للمختطفين حتى إنجاز الإتفاق وتنفيذه بما يحقق حرية المختطفين والمخفيين قسراً وسلامتهم.


#أنقذوا_المختطفين
#حرية_ولدي_أولا

UP